آخر تحديث: 10 / 12 / 2019م - 5:47 ص  بتوقيت مكة المكرمة

المخرج آل سعيد: رمضان ما زال يحتفظ برونقه وروحانيته.. وأجمل تهنئة وصلتني من مسيحي

جهينة الإخبارية محمد التركي - العوامية

قال الكاتب والمخرج سعود آل سعيد برغم اختلاف الظروف واختلاف الزمن والثقافة والتغير الاجتماعي المتسارع وظهور التقنيات المتعدده إلا أن  شهر رمضان ما زال يحتفظ برونقه وروحانيته وأجوائه الروحانية.

واشار الى  شهر رمضان يغيب عنه بعض الأجواء الرمضانية ذات الصبغة التكافلية الاجتماعية، مشيرا الى ان أجمل رسالة تهنئة وصلته من صديق مسيحي.

«جهينة الإخبارية» التقت به وكان هذا الحوار..

متى بدأت صيام شهر رمضان؟

بدأت صيام رمضان وكان عمري 9سنوات.

وهل تتذكر أول يوم صمت فيه؟

نعم - هو يوم لا ينسی حيث كان طويلا وشديد الحرارة.

هل جربت الصيام خارج السعودية وأين؟

لم أجرب الصيام خارج السعودية.

موقف محرج تتذكره في الشهر الفضيل؟

- لم يحدث لي موقف محرج.

وآخر طريف؟

أول يوم لي في الصيام كنت أترقب وقت أذان الظهر لأني كنت أعتقد أن الصيام ينتهي بأذان الظهر.

ومن أول شخص تبادر إلى تهنئته بحلول الشهر الفضيل؟

الوالدة الله يحفظها هي أول من أبادر لتهنئتها بالشهر الفضيل.

 أجمل رسالة تهنئة وصلتك في رمضان، وممن كانت؟

أجمل رسالة وصلتني «كل عام ورمضان خير بك» من صديق مسيحي.

بماذا يختلف رمضان اليوم عن الأمس؟

يختلف رمضان بغياب بعض الأجواء الرمضانية ذات الصبغة التكافلية الأجتماعية.

ماذا تفضل على مائدة الإفطار؟

أفضل علی مائدة الأفطار السلطة والشوربة.

ومن تحب دعوته على الإفطار؟

أحب دعوة أخواني علی الأفطار.

شخص غاب عنك وتتذكره الآن في شهر رمضان؟

شخص أفتقده في رمضان هو أخي الأصغر الله يرده سالما.

برنامج تحرص عليه في الشهر الكريم؟

برنامج تلاوة القرآن.

هل تفضل في رمضان متابعة الفضائيات أم القراءة أم النت؟

أفضّل القراءة

برنامج أو مسلسل تحرص عليه؟

أفضل مشاهدة رغم عدم ميولي لمشاهدة التلفاز، لكن قد أشاهد «سلفي» أو «حروف وألوف».

وممثل لا تمل مشاهدته في رمضان؟

الممثل «عبد الحسين عبدالرضا».

ولمن تقول سامحني في رمضان؟

أقول سامحني لكل من اخطأت في حقه.

ما الفرق بين رمضان الماضي والحالي؟

غياب أحباب كانوا برمضان الماضي معنا.

رغم أختلاف الظروف وأختلاف الزمن والثقافة والتغير الأجتماعي المتسارع وظهور التقنيات المتعدده ألا أن هذا شهر رمضان ما زال يحتفظ برونقه وروحانيته وأجوائه الروحانية.

كلمة أخيرة:

 نسأل المولی عز وجل أن يحفظ الجميع ويرفع هذه الغمة عن هذه الأمة ويعم الأمن والأمان علی البلاد والعباد وكل عام وأنتم بخير.