آخر تحديث: 20 / 10 / 2019م - 4:46 ص  بتوقيت مكة المكرمة

تشكيليون يستوحون رسومهم من الأدعية والروايات الشريفة

جهينة الإخبارية

استلهم مجموعة من التشكيليين موضوعات رسومهم في المعرض الخاص بمؤسسة الإمام الحسين بسيهات، من الأدعية وأشعار الخطباء والروايات المذكورة في المقتل الشريف.

وقالت مديرة المعرض ريم هلال أن المعرض ركز على موضوع العلاقة بين الإمامين المهدي والحسين ضمن عنوان ”وواعدناه“.

وأشارت لاحتوائه نوعين من الأعمال الجديدة والقديمة والتي ما يزال صداها حاضرا لدى الجماهير.

وقالت بأنه تم تجديد عرضه هذه السنة، إضافة إلى مشاركة فنانين من مدينة البحرين.

ومن جهة أخرى، بين الفنان حسن بو حسين والذي قام بإهداء إحدى روائعه للعتبة المقدسة، مشاركته بالمعرض بأربع لوحات من أعماله القديمة، لافتا إلى استلهام مواضيعها من الزيارة الناحية والروايات في المقتل الشريف.

وأشار إلى عناوين أعماله والمتمثلة في ”دفن الرضيع، الظليمة الظليمة، حرق الخيام، خرابة الشام“.

وشارك الفنان علي الحسن بلوحتين يعود زمن إنجازهما إلى «12 - 14» سنة.

ونوه إلى أن الأولى تدل على عناصر تشير إلى ”حامل راية الإمام الحسين وقمر بني هاشم ورمزية الفنجان فيها لساقي العطاشى وجسدت بقبته الشامخة الساطعة أجمل صفاته فهو طيف من الألوان“.

وأشار إلى ظروف رسم لوحته الثانية وتأثره بمنظر البكاء ”لمخرج واقعة الطف بلباسه الاسود وبكائه وهو يحاول أن يجسد الواقعة داخل المعركه للجمهور“، فأخذته اللوحة إلى مقولة ”لأبكين عليك بدل الدموع دما“.

وشارك الفنان حافظ المؤمن بلوحة ”ارتجالية“ بطول 3 متر* متر ونصف، مستخدما فيها قماش الستائر الحرير Black Light”لاتتخلله الإضاءة".

وقام بتلوينها بصبغ السيارات عن طريق جهاز Air Brush الفرشاة الهوائية ”بالبخ“.

ولفت إلى استلهام موضوعها من الزيارة الناحية للإمام المهدي والتي يرد فيها السلام على الإمام الحسين وآل بيته وأصحابه وتصف حالهم.

وشاركت الفنانة بلقيس الأمير بلوحة زيتية من الكانفس بمقاس 100*120، وهي مستوحاة من دعاء الندبة في إشارة إلى ”حال الأمة وما آلت اليه من أوضاع مؤسفة“، مشيرة إلى أن عملها العام الماضي كان بعنوان ”منقذ البشرية“.

يشار إلى أن المعرض الذي افتتح أبوابه بداية هذا الشهر للرجال ثم انتقل للنساء يستمر حتى يوم الغد.