آخر تحديث: 1 / 10 / 2020م - 6:57 م  بتوقيت مكة المكرمة

القطيف: الحاج محمد حسن عيسى علي آل خليتيت في ذمة الله

جهينة الإخبارية

انتقل إلى رحمة الله تعالى الحاج محمد حسن عيسى علي آل خليتيت «أبو ريان»، من أهالي القطيف «مدينة الرياض».

الفقيد السعيد الحاج أبو ريان، معلم فاضل ومربي أجيال في مدارس العاصمة الرياض. راعي مجلس قرآني. واجه الفقيد متاعب صحية في السنوات الأخيرة، ودخل المستشفى منذ أربع سنوات وخضع للعلاج منذ ذلك الحين إلى أن اختاره الله إلى جواره.

الأبناء: ريان ورامي وماجد.

البنات: رحاب وبشرى والمرحومة هدى.

الأشقاء: علي «أبو حسين» ورضي «أبو زكي» وعبد الرؤوف «أبو ميثم».

الشقيقات: المرحومة زهراء «أم علي حسن عيسى الفضل» والمرحومة مدينة «زوجة سيد مهدي الزواد».

التشييع: تم الدفن يوم الجمعة في مدينة الرياض.

فاتحة الرجال: تحدد لاحقا.

فاتحة النساء: تحدد لاحقا.

تاريخ الوفاة: الجمعة 29 رمضان 1441 هـ.

«جهينة الإخبارية» تسأل المولى العلي القدير أن يتغمد الفقيد السعيد بواسع رحمته وأن يلهم ذويه الصبر والسلوان.

وإنا لله وإنا إليه راجعون

التعقيبات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
التعليقات 1
1
محمد
[ القطيف ]: 23 / 5 / 2020م - 6:07 م
بسم الله الرحمن الرحيم

أسرة عائلة العبكري

يتقدمون بخالص العزاء إلى أسرة الفقيد المؤمن

( الحاج محمد حسن عيسى علي آل خليتيت «أبو ريان» )

سائلين المولى العلي القدير أن يتغمده بواسع رحمته ويدخله فسيح جناته ويجعله في أعلى عليين بجوار النبي الكريم محمد صلى الله عليه وآله وسلم وأهل بيته الطاهرين.

رحم الله من يقرأ له وللمؤمنين والمؤمنات سورة الفاتحة

بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ (1).
الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ (2) الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ (3) مَالِكِ يَوْمِ الدِّينِ (4) إِيَّاكَ نَعْبُدُ وَإِيَّاكَ نَسْتَعِينُ (5) اهْدِنَا الصِّرَاطَ الْمُسْتَقِيمَ (6) صِرَاطَ الَّذِينَ أَنْعَمْتَ عَلَيْهِمْ غَيْرِ الْمَغْضُوبِ عَلَيْهِمْ وَلَا الضَّالِّينَ (7)

#القطيف_محمد_صالح_العبكري_ابو_حيدر