آخر تحديث: 1 / 10 / 2020م - 6:31 م  بتوقيت مكة المكرمة

تاروت: الحاجة غالية محمد تقي آل سيف في ذمة الله

جهينة الإخبارية

انتقلت إلى رحمة الله تعالى الحاجة غالية محمد تقي آل سيف «أم هاني»، من أهالي تاروت «الدخل المحدود».

الفقيدة السعيدة الحاجة أم هاني، ربّة منزل، خادمة أهل البيت في مجلس العائلة «مجلس أم هاني السيف بالمحدود»، شقيقة الدكتور توفيق السيف والشيخ فوزي السيف والشيخ محمود السيف. واجهت الفقيدة متاعب صحية في الآونة الأخيرة، ودخلت المستشفى لتلقي العلاج منذ ثلاثة أسابيع إلى أن اختارها الله إلى جواره.

حرم: الحاج سلمان يوسف آل سيف.

الأبناء: هاني «أبو هشام» ورضا «أبو رشاد» وأسامة «أبو صادق» وعماد «أبو سلام» وسامر «أبو سجاد» ووائل «أبو جنى» ويوسف «أبو حيدر» وصالح.

البنات: أميرة «أم محمد سعود آل طناب» وفاطمة «أم رضا أحمد حسن آل سيف».

الأشقاء: الشيخ فوزي «أبو محمد» والشيخ محمود والدكتور توفيق «أبو مجتبى» وعلي «أبو حسين» وحميد «أبو مقداد» ونادر «أبو علي» ومجيد «أبو بندر»وسيف «أبو سما» .

الشقيقات: فهيمة «أم أحمد عون المختار»و رباب «أم عبدالله محمد حسن آل سيف» و افتخار «أم أشرف محمد حسن آل سيف» ووداد «أم فراس عبد الرزاق آل سيف» ونوال «أم علي عبدالله القروص».

التشييع: بعد ظهر اليوم السبت.

فاتحة الرجال: تحدد لاحقا.

فاتحة النساء: تحدد لاحقا.

تاريخ الوفاة: السبت 7 شوال 1441 هـ.

«جهينة الإخبارية» تسأل المولى العلي القدير أن يتغمد الفقيدة السعيدة بواسع رحمته وأن يلهم ذويها الصبر والسلوان.

وإنا لله وإنا إليه راجعون

التعقيبات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
التعليقات 1
1
محمد
[ القطيف ]: 31 / 5 / 2020م - 1:27 ص
بسم الله الرحمن الرحيم


أسرة عائلة العبكري

يتقدمون بخالص العزاء إلى أسرة الفقيدة المؤمنة

( الحاجة غالية محمد تقي آل سيف «أم هاني» )

سائلين المولى العلي القدير أن يتغمدها بواسع رحمته ويدخلها فسيح جناته ويجعلها في أعلى عليين بجوار النبي الكريم محمد صلى الله عليه وآله وسلم وأهل بيته الطاهرين.

ورحم الله من يقرأ لها وللمؤمنين والمؤمنات سورة الفاتحة

بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ (1).
الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ (2) الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ (3) مَالِكِ يَوْمِ الدِّينِ (4) إِيَّاكَ نَعْبُدُ وَإِيَّاكَ نَسْتَعِينُ (5) اهْدِنَا الصِّرَاطَ الْمُسْتَقِيمَ (6) صِرَاطَ الَّذِينَ أَنْعَمْتَ عَلَيْهِمْ غَيْرِ الْمَغْضُوبِ عَلَيْهِمْ وَلَا الضَّالِّينَ (7)

#القطيف_محمد_صالح_العبكري_ابو_حيدر