آخر تحديث: 13 / 5 / 2021م - 6:25 م

443 متبرعًا بالدم في ”بر الفيصيلية“

جهينة الإخبارية مصطفى الشريدة - الأحساء

أسفرت الحملة السادسة والعشرين للتبرع بالدم، التي نظمها مركز الفيصلية التابع لجمعية البر بالأحساء، عن تقدم 443 متبرعًا، تم استبعاد 40 منهم لعدم أهليتهم للتبرع.

وقال المشرف على المشروع الخيري للتبرع بالدم بالفيصلية مقداد بوخمسين: إن الحملة استمرت لثلاثة أيام من 17 حتى 19 رمضان 1442.

وأضاف: شهدت الحملة إقبالًا خالف توقعاتنا نتيجة التخوف من جائحة كورونا، وأرغمتتا الأعداد الكثيفة على الاعتذار من عشرات المتبرعين من الدخول لقاعات التبرع.

وأكمل: نتمنى من التجمع الصحي زيادة الطاقة الاستيعابية لحملة الفيصلية بسبب الإقبال الكبير الذي تشهده في كل سنة، حيث إنها من أقوى الحملات على مستوى المملكة.

وتابع: كان للالتزام بالاحترازات التي أوصت بها وزارة الصحة وحسن التنظيم وثقة المتبرعين الأثر الكبير في التحفيز على المشاركة في هذا المشروع الإنساني.

فيما أعرب فيصل الحرز مدير مركز الفيصلية عن سروره بنجاح الحملة التي تعرف من خلالها المشاركون على مشاريع وأنشطة وإنجازات الفيصلية من خلال الركن الإعلامي المصاحب إضافة لزيارتهم وتعرفهم على المقر الجديد للمركز إضافة لتوفيرهم كميات جيدة من الدم ستعود بالنفع على المرضى وتسد شيئا من احتياجات بنك الدم بالمحافظة.

وأضاف: لا ننسى جهود جمعية البر بالأحساء ودعمهم المستمر وفي مقدمتهم رئيس مجلس إدارتها الأمير بدر بن جلوي محافظ الأحساء والتجمع الصحي والطاقم الطبي المشارك والداعمون والمتبرعون والمتعاونون من مركز الفيصلية.