آخر تحديث: 20 / 10 / 2021م - 6:53 ص

د. الخويتم والعامري يكرمان عددا من الكفاءات الطبية

في يوم بهيج، وبتوجيه من سعادة مدير مستشفى الولادة والأطفال بالأحساء الأستاذ ماجد الحميضان، وبحضور مدير الخدمات الطبية د. سامي الخويتم، ورئيسة قسم الأطفال د. مريم العامري، وحضور أطباء قسم الأطفال من استشاريين وأخصائيين ومقيمين تم تكريم عدد من الأطباء الاستشاريين:

- الدكتور منير حسن البقشي بمناسبة تقاعده

- الدكتور علي محمد العيثان بمناسبة تقاعده

- الدكتور جابر عبد الله الحبيب، بمناسبة انتهاء إدارته لبرنامج زمالة طب الأطفال

- الدكتور رافنيدرا كومار، بمناسبة انتهاء خدماته بالمستشفى

وسبب هذا التكريم هو العطاء العلمي والإكلينيكي والإداري والإنساني الذي قدمه هؤلاء خلال مسيرة حياتهم العملية، فتكريم العاملين المخلصين من سمات الإدارة الناجحة.

فالدكتور منير البقشي من أوائل أطباء الأطباء بمحافظة الأحساء، وقد تولى عدة مناصب قيادة، فقد تولى رئاسة قسم الأطفال أكثر من مرة، كذلك تولى إدارة قسم التعليم المستمر بالمستشفى لعدة سنوات، وكذلك تولى إدارة برنامج زمالة طب الأطفال وهو ما يعادل شهادة الدكتوراة، كما أنه أنشأ وحدة الأورام والدم بالمستشفى وقد استمر عطاؤها في الأورام لسنوات، واختتم حياته العملية في الوزارة بإدراة مركز أمراض الدم الوراثية، وقد كان د. منير في كل هذه المراحل القيادية مجددا ومطورا لبرامج هذه الإدارات، كما أن د. منير يمتلك خبرة علمية وإكلينيكية عالية وقد استفاد من هذه التجربة العلمية أطباء كثيرون، ولذا يعبر عنه بأستاذ الأساتذة، بالإضافة إلى أبحاثه العلمية الكثيرة في مجال طب أمراض الدم، وقد نشرت في عدة مجلات علمية محكمة.

الدكتور علي محمد العيثان تولى رئاسة قسم العناية المكثفة بالمستشفى وعمل على تطوير برامج هذه الوحدة العلاجية، بما يمتلكه من خبرة إدارية ومعرفة علمية وإكلينيكية ومهارات علمية استفاد منها كل الأطباء الذين عملوا في هذه الوحدة من مختلف مستشفيات المحافظة، وقد شارك د. علي في العملية التعليمية لأطباء الزمالة طيلة مسيرة حياته العملية، مدربا ومحاضرا كما أن د. علي مدرب معتمد من جمعية القلب السعودية في دورات عمليات إنعاش القلب والرئتين BLS منذ سنوات.

وجاء تكريم د. رفيندرا بسبب انتهاء خدماته بالوزارة، والتي قدم فيها عطاءً جما خلال تشخيصه الدقيق لحالات القلب لدى الأطفال، وتعاونه الجم مع زملائه في رؤيته السريعة للمرضى.

أما تكريم الدكتور جابر عبد الله الحبيب فهو تقدير لجهوده المتميزة في إدارة برنامج زمالة طب الأطفال، وما قدمه خلال تلك الفترة من عطاءات حافظت على قوة البرنامج، وشاهد ذلك قوة النجاح السنوي الذي حققه أطباء الزمالة في الامتحانين الكتابي والإكلينيكي.

كما تم تكريم السكرتيرة فلور ديليزا سابدو تقديرا لدورها المميز في القسم فقد كانت شعلة نشاط متميزة أدت عملها بكل كفاءة وحرفة وإتقان.

وكذلك تم تكريم د. محمد الناصر، رئيس الأطباء المقيمين، وذلك تقديرا لجهوده في تنسيق مناوبات الأطباء المقيمين، وتنظيم الأمور المرتبطة بهم، ومساعدتهم في حل ما يواجهون من مصاعب.

وقد تحدث في حفل التكريم مدير الخدمات الطبية د. سامي الخويتم، ورئيسة قسم الأطفال د. مريم العامري، ود. حجي الزويد حيث أشادوا بالشخصيات التي تم الاحتفاء بها وما تمتلكه من جوانب عطاء متنوعة، كما تحدث الأطباء المحتفى بهم وأوضحوا جانبا من الجوانب التاريخية لمسيرتهم ومسيرة طب الأطفال بالمحافظة، كما عبروا عن مشاعرهم الإنسانية حول هذا التكريم.

وقد تناولت الكلمات توجيه رسائل إنسانية متنوعة مستقاة من الخبرة العملية والتجربة الإكلينيكية في مجال العمل في اختصاص طب الأطفال.

وقد تحدث د. سامي الخويتم عن اهتمام مدير المستشفى بإقامة هذا الحفل التكريمي، ونقل إلى المحتفى بهم كلمات مدير المستشفى بهذا الشأن، وأنه كان مقررا حضوره، لكن ظرفا طارئا حال دون حضوره الحفل.

ثم تحدثت د. رباب الشخص نيابة عن الأخصائيين والدكتور علي أمير المحمد صالح نيابة عن الأطباء المقيمين وأشادوا بالعملية التعليمية التي عاشوها، وشكروا الأطباء الذين أشرفوا على تدريبهم.

وفي النهاية قامت د. مريم العامري، وفي رسالة إنسانية عالية المحتوى بتكريم أطباء وطبيبات زمالة طب الأطفال، الذين أنهوا البرنامج هذا العام لينضموا إلى قائمة الأخصائيين، تقديرا لعطائهم للقسم خلال الفترة الماضية، وهم:

د. رباب الشخص
د. إيمان السعد
د. أطوار العلي
د. حميدة البحراني
د. معالي العلي
د. مريم العيسى
د. سارة الحماد
د. زينب الغانم
د. فاطمة الحاجي
د. هاشم العمران
د. عبدلله الخميس

وقد التقطت صور التكريم بعدسة المصور الخبير د. سجاد الكاظم







































استشاري طب أطفال وحساسية