آخر تحديث: 28 / 11 / 2021م - 8:34 ص

معدات بتقنية متطورة لنزح مياه الأمطار بالشرقية

جهينة الإخبارية

رفعت أمانة المنطقة الشرقية عدد معداتها ذات التقنية العالية والمتطورة والمستخدمة في نزح مياه الأمطار، وذلك بإضافة سبع معدات جديدة مزودة بتقنيات عالية.

وتعمل على نزح مياه الأمطار والدخول في المواقع المتضررة نتيجة ارتفاع منسوب مياه الأمطار بطاقة استيعابية تصل إلى 720 مترًا مكعبًا في الساعة، ضمن خطتها الاستباقية لتصريف مياه الأمطار لموسم هذا العام 1443ه، والاستعدادات وتسخير كافة الإمكانات لخدمة عدد من المواقع الحرجة لتجمعات مياه الأمطار بالمنطقة، بالإضافة إلى خدمة المناطق غير المخدومة بشبكات التصريف.

من ناحيته، أوضح وكيل الأمين للتعمير والمشاريع م. مازن بخرجي، أن التقنيات التي حرصت أمانة الشرقية على توفيرها وزيادة عددها للاستعداد لموسم الأمطار، والتي سيعمل عليها مركز الأزمات والمخاطر في وكالة التعمير والمشاريع، تمثّلت في وحدة التدخل السريع لنزح مياه الأمطار.

وأشار الى انها عبارة عن شاحنات تُعنى بنزح مياه الأمطار عبر مضخات مُدّعمة بها، إذ إنها تقوم بالوصول في وقت قصير للمواقع المتضررة بالمياه، وتتكون من مضخة هيدروليكية، وخراطيم هيدروليكية وخراطيم نزح مياه الأمطار، ومضخة غاطسة، تعمل على مدار 24 ساعة وتبلغ قدرتها لنزح المياه 720 مترًا مكعبًا في الساعة، وتعمل ضمن منظومة معالجة الأمطار التي طوّرتها للتدخل السريع وتنقلها للمواقع المستهدف معالجتها في مدة زمنية أقل لنزح مياه الأمطار وتركز بشكل أكبر على سرعة الاستجابة.

وأضاف إن الأمانة تحرص كل الحرص على الاستفادة من كافة التقنيات الحديثة وتوظيفها ضمن خططها في سرعة الاستجابة والتعامل السريع مع نزح مياه الأمطار في الأماكن غير المخدومة بشبكات تصريف مياه الأمطار.