آخر تحديث: 14 / 12 / 2018م - 10:58 ص  بتوقيت مكة المكرمة

تشكيلية: المرأة الاحسائية جزء من التراث الاحسائي العالمي وهي بوابة الانفتاح

جهينة الإخبارية هيفاء السادة - الأحساء

شاركت الفنانة التشكيلية سلمى الشيخ - من أهالي الأحساء - بلوحة عنونتها بـ «المرأة الكبيرة»، لتهديها بمناسبة الأحساء موقع تراثي عالمي.

وقالت الفنانة الشيخ بأن اللوحة تمثل المرأة بكامل زينتها قديما، حيث ترتدي ثوب النشل، والمشموم، والورد الحساوي، والجدايل ”العشفة“ التي تزين شعر المرأة، والحلي القديمة التي تسمى ”التراشي“ والكحلة والديرم ”أحمر الشفاه“.

وأشارت إلى المرأة القديمة بعباءتها المحتشمة وغطاء الوجه، لافتة إلى جمال المرأة قديما بدون العباءة حيث تحافظ على رشاقتها وحشمتها وشعرها الطويل، منوهة في اللوحة إلى الجمال الرباني بدون مظاهر الزينة الحالية كعمليات التنحيف والتجميل وغيرها.

وذكرت أن المرأة الاحسائية جزء من التراث الاحسائي العالمي وأن البوابة الكبيرة هي بمعني الانفتاح الكبير الذي تمر به الاحساء ودور المرأة فيه.

يشار إلى أن الفنانة سلمى الشيخ هي رئيسة لجنة الفنون التشكيلية والخط العربي في جمعية الثقافة والفنون بالأحساء، وحصلت على أكثر من 100دورة في المجالات المختلفة مجال تطوبر الذات والمجال المهني والفني، وقدمت الكثير من الدورات والورش وشاركت في الكثير من المعارض الجماعية واللقاءات والملتقيات في داخل المملكة وخارجها، وحصلت على الكثير من الشهادات والدروع التذكارية والجوائز على المستوى المحلي والداخلي والخارجي، ولها العديد من المعارض الشخصية.