آخر تحديث: 20 / 10 / 2020م - 8:32 ص
الأكثر قراءة هذا الشهر
المقالات الأكثر قراءة
ركن اللغة والأدب
عاشوراء.. وعي ومسؤولية
كل يوم سؤال
كلمة راس
مساحات حرة
نص كلمة
تنبؤات درامية أم سينما متواطئة «51»
عبد العظيم شلي - 20/10/2020م
كتب ومجلدات دراسات وتحليلات، أفاضت واستفاضت حول عوالم السينما، تشريحا وتوصيفا وتحليلا ونقدا متباينا وكذا رميا بأثقل العبارات، هل السينما مدعاة للملهاة أم الانسلاخ؟.
يقول الفيلسوف السوفيتي سلافي جيجيك: ”السينما تمرر لنا الكثير من المغالطات وتقنعنا بأفكار مسمومة أحيانا، وأخرى تكشف لنا أقنعة زائفة تضمر داخلها مغالطات مسكوتا عنها، عديد الأفلام الهوليوودية والأوروبية التي تنطوي على أيديولوجيات خادعة، تصور لنا واقعا نراه بعيون مغلقة وعقول نائمة“.
توصيف يرى خلف الصورة وما تجوس...
صلاة مثالية
ملاك الراشد - 19/10/2020م
جميعنا نمر بفترات نشعر فيها بأننا مهزومين من الحياة وأنفسنا، حتى أننا نشعر بأننا بحاجه إلى معجزة أو حدث يغير ما نحن عليه، وبطريقة متطرفة نتمنى لو أننا نستطيع فقدان الذاكرة أو على أسوء الأحوال وأكثرها تمنيًا الموت، رغم خوفنا القهري منه.
بالتأكيد كل شخص منا يشعر بألم خاص ويمر بأحداث مختلفة ومحاط بأشخاص مختلفين عما يمتلكه الشخص الآخر فلكل منا قصته وأسبابه الذي يجعله كارهًا او غاضبًا أو ربما حزينًا...
المادة اللاصقة - الأمهات
هلال حسن الوحيد - 19/10/2020م
قوى جاذبة خفية وظاهرة وضعها الله في الكون لتقرب المعادن المتناهية في الصغر مع بعضها وتؤلف بين الأجرامِ الفلكية فائقة الحجم. إحدى هذه القوى الإنسانية الجاذبة هي قوة الأمهات التي تفعل فعل المادة اللاصقة الشديدة القوة لأفراد الأسرة. هي قوة، إن بقيت صامتة ومتفرجة فهي قوة مراقبة خفية. وإن ثارت فهي في أغلب المهام أكثر هدوءً وحساسية من الرجل وقد تكون أكثرَ عقلانية! قوة الأمهات اللاصقة تتمدد كلما ازداد عدد الأسرة ...
اقتراح تفعيل السياحة الريفية
خضراء المبارك - 19/10/2020م
صفوى مدينة سعودية تتبع محافظة القطيف في المنطقة الشرقية في المملكة العربية السعودية، على ساحل الخليج العربي وتتبعها إداريا التجمعات السكانية في الاوجام وام الساهك وحزم ام الساهك واصفيرة والرويحة والخترشية والدريدي وابو معن وجاوان. وهي احدى مدن محافظة القطيف التي تبداء من صفوى شمالا الى سيهات جنوبا ومن سنابس/تاروت شرقا الى الاوجام غربا. ولأن الخدمات في هذه البلدات تتبع لبلدية صفوى التابعة لمحافظة القطيف، كانت لي زيارة مع رئيس بلدية ...
الأحساء والإنسان
صادق راضي العلي - 19/10/2020م
تتربع الأحساء على مخزون هائل من الثروات، كواحدة من أجمل مدن المملكة وأهمها، ‪ ‬باعتبارها إرث تاريخي وتراثي وحضاري يفخر به أهل الوطن بجميع أطيافهم، فعلى تخومها الغنية بالطبيعة والتاريخ يعيش الإنسان الأحسائي معنى آخر للحياة، فهو ينعم بنكهات هجرية وبخيرات طبيعية حباها الله وأودعها بين جنبات هذه الأرض الطيبة.
وكيف لا يكون ذلك وهذه هي «هَجر» الماضي والحاضر والمستقبل، التي قال فيها شاعرها جاسم الصحيح: هي الأحساء قبلتي القديمة والهوى...
العمل الخيري بين منهجين
عبد الغفور الدبيسي - 19/10/2020م
لا ثقافة أغنى من ثقافتنا نحن المسلمين عندما يتعلق الأمر بعمل الخير والحث على الانفاق فتجد ذلك بشكل ساطع في جميع مصادر التشريع الإسلامية ووافق ذلك ما في نفوس العرب من معاني النخوة والكرم والايثار فتجذرت هذه الروح الطيبة في مجتمعاتنا العربية المسلمة ايما تجذر وقامت على هذه الروح مؤسساتنا الخيرية العتيدة ومنها جمعيتنا جمعية تاروت المباركة وتعاقب على العمل أجيال من محبي الخير وطالبي الثواب والمتيمين بخدمة مجتمعهم ونستطيع...
الأخطاء الإملائية في مواقع التواصل الاجتماعي
كمال بن علي آل محسن - 19/10/2020م
ليس معنى أن يكونَ الخطأُ منتشرًا وشائعًا القبول به والاستسلام إليه، والعجز أمامه، وعدم وجودِ ردة فعلٍ لكلِّ تلك الأخطاءِ الإملائيةِ التي تعجُّ بها الرسائلُ والتغريداتُ وجميع أنواعِ الكتاباتِ بمسمياتها المختلفةِ في مواقع التواصل الاجتماعي، فلكلِّ فعلٍ ردةُ فعلٍ مساوية له في المقدارٍ ومعاكسة له في الاتجاهِ كما نَصَّ على ذلك القانونُ الثالث من قوانينِ عالمِ الفيزياء الشهير نيوتن، فَلِمَ لا نشاهدُ ردةَ فعلٍ بحجمِ محبتنا للغتنا العربية؟! فنحن أبناء ...
تستر، فقد فضحك تحيزك التأكيدي
عدنان أحمد الحاجي - 19/10/2020م
بقلم جيسي ج. سميث
المترجم: عدنان أحمد الحاجي
المقالة رقم 319 لسنة 2020
Cover Up، Your Confirmation Bias Is Showing
Jessie J. Smith
 
بينما كنت اتسلق الصخور «للتعريف، راجع 1» في صالة الألعاب الرياضية الخاصة بالتسلق قبل ثلاثة أيام، اقترب مني شاب أشقر ذو عينين زرقاوتين ولون شعره داكن في العشرينات من عمره. فتح فاه ليشرح لي أحد المسارات، عندما لاحظت على الفور لكنته غير المفهومة. وبينما كان يتحدث، تساءلت من أين الرجل. ربما هو...
انبهارك بهم ليس ذنبهم..
زينب البحراني - 19/10/2020م
الغموض سيد الإبهار، وحين يجتمع الغموض بالنجاح في شخص ما فإنه يبدو محفوفًا بهالة من الجاذبية الساحرة التي تدفع البشر لمُحاولة الاقتراب منه، ولأن أكثر البشر لا يفهمون مشاعرهم الحقيقية فإن بعضهم يتوهم أن تلك المشاعر حُبًا، لا سيما إن كان هذا الشخص من الجنس الآخر، وبعضهم يتوهَّم فيه صفاتًا تفوق قدرة الكائن البشري العادي على جمعها في شخصيته، ويظن أنه مثاليًا، معصومًا من الخطأ، فريدًا من نوعه، أسطورة نادرة ...
هكذا رأيت أبي
موفق الماجد - 18/10/2020م
”بعض ما رأيته في الأب السيد حمزة السيد مجيد الماجد“
إن هنالك العديد من الناس يعيشون في هذه الحياة، وقد تطول أعمارهم، إلا أنهم يمرون ويذهبون دون أن يشعر الوجود بهم، ودون أن يحدثوا أي تغيير على مسرح الحياة ومعتركها. وفي مقابل أولئك، هناك العديد من أعالي الناس من يرحلون عن الحياة وقد لا يخلو يوم أو ساعات إلا وتشعر بوجودهم وكأنهم أحياء يرزقون بما أولوا وقدموا وأفاضوا من حولهم بالخير...
هل تُسبب الأجهزة الإلكترونية العزلة والانطواء؟
ابراهيم الزاكي - 18/10/2020م
باتت التقنية الحديثة من الأمور الروتينية في الزمن المعاصر، وأصبحت جزءاً لا يتجزأ من الحياة اليومية للكثير من الناس، وخصوصاً الأجيال الجديدة، وأخذت تتحكم في نمط وأسلوب حياتهم، وفي سلوكياتهم اليومية. فالأجيال الجديدة فتحت أعينها على عالم يضج بمختلف أنواع الأجهزة الإلكترونية، ومن الصعوبة لهم الانفصال عنها في كل تفصيل من تفاصيل حياتهم. غير أن المشكلة تكمن في قضاء الساعات الطوال أمام هذه الأجهزة بشكل مفتوح وغير منظم، ومن دون...
الجهل الشهي!
هلال حسن الوحيد - 18/10/2020م
هل لاحظتم أننا نسأل أنفسنا في مراحلَ حياتنا المختلفة أسئلةً أغلبها بشرية وعالمية، متحررة من كلِّ اللغات والعقائد والأديان والجنس، وعلى الخصوص في سنواتِ الطفولة والشباب: هل سوف أكون غنيا؟ هل سوف أحب؟ هل سوف يحبني أحد؟ هل سوف أكون سعيدًا؟ سلسلة لا تكاد تنتهي من أسئلةِ استنطاق الغيب! لكن أليس هذا من أنواع الجهل بالمستقبل الحلو المستطاب؟ بحيث تتسرب هذه الحلاوة لحياتنا، فإذا بها تجعلها مثل أفعوانية تعلو وتنخفض بين ...
رسالة اشتياق
أمير الصالح - 18/10/2020م
اشتقت اليك فعلمني الا اشتاق... علمني كيف اقص جذور هواك من الاعماق بيت شعر لمطلع قصيدة الراحل نزار قباني لقصيدته المسماة ”رسالة من تحت الماء“. وقد أنشد تلكم القصيدة المغني المصري الراحل عبدالحليم عبد الحافظ ولم ينشد بعده احد اي نوع من الرسائل من تحت الماء. وكانت الأغنية، يومذاك، مستحوذة على اسماع عدد كبير من شباب ابناء ذلك الجيل. في عهدنا الحاضر مفهوم سبك الرسائل بأسلوب القصيدة والديباجة القديم للتعبير عن ...
قراءة في حياة الإمام الحسن المجتبى (ع)
زكريا أبو سرير - 18/10/2020م
لم أجد مظلومية تاريخية تعرّض لها أحد من الأئمة أهل البيت (ع)، مثلما تعرض إمامنا الإمام الحسن بن علي بن أبي طالب (ع). ذلك حسب قراءتي التاريخية المتواضعة عن سيرة أئمة الهدى والعترة الطاهرة صلوات الله عليهم أجمعين. بالرغم من إنه السبط الأول لرسول الله المصطفى (ص) والإمام الثاني بعد أبيه أمير المؤمنين الإمام علي بن أبي طالب (عع)، حسب ما ورد عن رسول الله محمد (ص) حيث قال: لا...
القوة والعقل
عبد الرزاق الكوي - 18/10/2020م
العالم يشهد تقدما شبه عام في جميع أموره الحياتية من تكنولوجيا ووسائل اتصال وصل للفضاء اهتم في في أمور كثيرة تسهل اموره الحياتية الخاصة ورفاهيته ونسى الأهم من حوله وهو الإنسان، فكل ما يتعلق بحياة وسلامة الإنسان وعيش كريم في تراجع مستمر إلى حده الأقصى، قمع للحريات وانتهاك لحقوق الانسان، تتزايد فيه عدم الثقة بغدا أفضل فالأمور تتسارع للتراجع في كل ما يختص برقي الإنسان وتحضره من الناحية الإنسانية، وأن ...
مافيا سمك الصافي في بلد الصافي.. من ضحيتها؟
نادر الخاطر - 18/10/2020م
كتبت المقال عن سوق السمك ونويت إرساله للنشر، فكان عنوان المقال ”البنجالية يزاحمون أولاد البلد في سوق السمك“
لكن بعد زيارتي في الأمس إلى سوق الأسماك بالقطيف غيرت العنوان والمقال ليصبح العنوان ”مافيا سمك الصافي في بلد الصافي.. من ضحيتها؟“ ليعكس الوضع المؤلم لأهل بلدي أصحاب الدخل المحدود.
في الأمس زرت سوق السمك بالقطيف لشراء سمك الصافي، في العادة اختار لباس متواضع حتى تسهل الحركة داخل السوق، ولم أتفاجأ حين لم أجد...
للهلال الأحمر الشكر والتقدير
أحمد منصور الخرمدي - 18/10/2020م
بفضل الله ثم بما تبذله حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز - حفظهما الله - من إمكانيات وتسهيلات للقطاع الصحي بجميع مكوناته.
جهود متواصلة على مدار الساعة، بكفاءة عالية، يعملون الكوادر بطاقمها وشعارها المميز، في الإسعافات والطوارئ ”الميداني“ لخدمة وطنهم ومجتمعهم، وباسم الإنسانية جميعاً، تربطهم مباشرة بغرفة العمليات وللمتصلين طالبي الخدمات الإسعافية، محققين بعون...
بين القراءة الفاعلة والمنفعلة
يوسف أحمد الحسن - 18/10/2020م
بين القراءة المنفعلة والفاعلة مسافة هي ذاتها المسافة بين الحالة الاستهلاكية والإنتاجية في حياتنا العامة، كما أنها هي ذاتها المسافة بين التماهي مع الواقع وخلق واقع جديد ومشرق، وهي ثالثا المسافة بين اليقين الدائم والتشكيك الخلاق. أن تصدق كل ما تقرأه يعني مراوحة مكانك، وأن تشكك وتتفكر وتبني فوق ما هو قائم وتنطلق إلى آفاق جديدة هو سر تقدم البشرية. فلو صدق أجدادنا بوسائل النقل ما قبل اختراع العجلة لبقينا...
ألم تشعر قط بالرضا عن نفسك بما فيه الكفاية؟ كيف تجد ثقتك بنفسك
عدنان أحمد الحاجي - 18/10/2020م
28 سبتمبر 2020
بقلم جاستن ڤيلهاور
المترجم: عدنان أحمد الحاجي
راجعته الدكتورة أمل حسين العوامي، استشارية طب نمو وتطور الأطفال
المقالة رقم 321 لسنة 2020
Never Feel Good Enough? How to Find Your Self-Confidence
Four steps to improve how you feel about yourself. ...
سعاد
يسرى الزاير - 17/10/2020م
قال تعالى: {فَبِمَا رَحْمَةٍ مِنَ اللَّهِ لِنْتَ لَهُمْ وَلَوْ كُنْتَ فَظًّا غَلِيظَ الْقَلْبِ لَانْفَضُّوا مِنْ حَوْلِكَ} قال رسول الله (ص) سلم: ”أحَبُّ عبادِ اللهِ إلى اللهِ أحسَنُهُمْ خُلُقًا“. وقال الامام علي (ع): اعلم ان لكل فضيلة رأساً ولكل أدب ينبوعاً.. ورأس الفضائل وينبوع الأدب هو العقل.. الذي جعله الله تعالى للدين أصلاً وللدنيا عمادا.. فأوجب التكليف بكماله.... وجعل الدنيا مدبرة بأحكامه.. وألف به بين خلقه.... مع اختلاف همهم ومآدبهم!! ولأنها استقت من ...
مأدبة الحياة
سهام طاهر البوشاجع - 17/10/2020م
نريد ركوب الطائرة والقطار ونشتري السيارة ونشتهي رحلة بالباخرة وقد مر على بالنا ركوب الخيل كما كنا نركب الدراجة في أيام طفولتنا.
نذهب إلى الشواطئ ونستمتع بها ونفكر بأن لو خيمنا في البر أو تسلقنا تلاً أو جبلاً ما؛ لكان أكثر إثارة وأجلى على محيانا سعادة.
نحب القراءة ونتنقل بين القصص والروايات وكم وددنا لو أننا في ذلك الوقت قرأنا أمهات الكتب في التاريخ والدين والسياسة أو عشنا تجربة أمة من الأمم...
نظافة الكورنيش واجب أم وقاية؟
زكي أبو السعود - 17/10/2020م
من الامور المرضية هذه الايام التراجع المستمر في عدد المصابين بفيروس كوفيد - 19 في داخل المملكة، مع ان عدد المصابين في العالم لا زال مرتفعاً ومقلقا ً. حيث بلغت اليوم اقل من 400 اصابة، بينما تجاوزت عدد الاصابات في العالم اكثر من 400 ألف اصابة. تقيد السعوديون واخواننا المقيمون بقواعد ومبادئ الاحتراس والوقاية وعدم التهاون في الالتزام بها، عامل مهم في تراجع عدد المصابين. والجميع مدعون لعدم التراجع او التساهل ...
نوع فصيلة الدم ومستوى خطورة الإصابة بفيروس كورونا - حسب دراسات علمية
عبد الله العوامي - 17/10/2020م
ترجمة وتصرف: عبد الله سلمان العوامي
بقلم السيدة: ايلين وودوارد Aylin Woodward، كاتبة متخصصة في العلوم والبيئة
المصدر: مجلة بزنيس انسايدر Business Insider حسب الرابط أدناه
تاريخ النشر: 15 أكتوبر 2020م
تشير دراسات جديدة إلى أن الأشخاص ذوي فصيلة الدم من النوع O قد يكونون أقل عرضة للإصابة بفيروس كورونا المستجد أو أقل عرضة لحدوث مضاعفات خطيرة لهم من الفيروس.
تنتهي خلاصة الدراسة العلمية حول فكرة أن الأشخاص المصابين بفصيلة الدم من النوع O قد...
فائدة لغوية «5»: ”أَوَّهْ لفِراخِ مُحَمَّدْ“
أحمد فتح الله - 17/10/2020م
”أَوَّهْ لفِراخِ محمدٍ“، من حديث نبوي شريف، ذكره ابن الأَثير في ”النهاية في غريب الحديث والأثر“، ج: 1، ص: 82»، وأضاف: ”وقد تكرر ذكره في الحديث“. وتكملته: أَنَّهُ «أي النبي محمد، (ص)» ذكر الخلفاء بعده فقال: ”أَوْهِ لفِراخِ محمدٍ مِنْ خليفةٍ يُسْتَخْلَفُ عِتْريفٍ مُتْرَفٍ، يقتلُ خَلَفِي وخَلَفَ الخَلَف“. «وذكره بطرس البستاني في ”محيط المحيط“، «مادة عتر»، وابن منظور في ”لسان العرب“ «عترف»
أّوَّه
آوَّهْ وأَوَّهُ وآووه، بالمدّ وواوينِ، وأَوْهِ، بكسر الهاء خفيفة،...
الوُجُوْد الخالِد للنَبيُ مُحمد (ص)
جمال حسن المطوع - 17/10/2020م
تمر علينا ذكرى وفاة أعظم قائد بشري عرفه التاريخ الإنساني، ذلك هو النبي محمد (ص) الذي ترك بصمات نيرة ومكارم راقية مازالت آثارها باقية أبد الآبدين تشع بِأنوراها المُضيئة قَبسات نورانية فيها الخيرُ والصلاح وترسم منهجاً رباني قائم على أُسسٍ صلبة ومتينة من التوحيد العقائدي القائم على ركن إرسالي قوي مبني على خصوصية العبادة لله جل جلاله عندما قال {وما خلقت الجن والإنس إلا ليعبدون}
أرسَت هذه الآية المباركة دعائم الإيمان...
كتاب جديد: فضح الكذب «البولشيت»
عدنان أحمد الحاجي - 17/10/2020م
المصدر: معهد سانتا في
29 سبتمبر 2020
المترجم: عدنان أحمد الحاجي
راجعه البرفسور رضي حسن المبيوق، جامعة شمال أيوا
المقالة رقم 322 لسنة 2020
New book: Calling Bullshit
  ...
رحل آخر الخوارج
أمير أبو خمسين - 17/10/2020م
لم يفارق سيجارته الكوبية، وكوب القهوة، وقلمه المحمول معه دائما في حلّه وترحاله.. وهو الذي أطلق على نفسه «آخر الخوارج» رحل رياض نجيب الريّس وفارق الحياة في بيروت التي طالما عاش فيها وحنّ إليها وهو بعيد عنها، وخرج منها في الثمانينيات نتيجة الحرب الأهلية، ورحل إلى لندن حيث مكث فيها إلى بداية الألفية الجديد، مارس خلالها عمله الإعلامي والصحفي، أنطلق من خلالها للانتشار في أوروبا وأميركا والعالم العربي، وفي بداية...
ماذا أقول عن الإنسان؟
سوزان آل حمود - 16/10/2020م
الإنسان هو الكائن الحي الذي يعتبر الأكثر تطورا من الناحية العقلية والعاطفية، سواءمن منظور ديني أو من منظور نظرية التطور التي تعتبر الإنسان نتاج عملية تطور بدأتمن ادنى الكائنات إلى أعقد الكائنات وأشدها تطورا...
لا يوجد إنسان كامل... كل إنسان لديه جوانب إيجابية وأخرى سلبية... مهما كان جميلافي نظرك ورائعا... لديه جانب سلبي ايضا... سيخطئ هو وهي وذاك وأنا وأنت... جميعنانرتكب الأخطاء وبإستمرار... صفة الكمال لله وحده جل وعلا... فمن يبحث...
اصنع لنفسك حياة جديدة‎
ياسين آل خليل - 16/10/2020م
جميع ما تقوم به من تفكير أو عمل يومي، له وَقْعه وتأثيره في قادم أيامك ومستقبل حياتك. مهما صَغُر العمل أو كَبُر له وزنه وقيمته ونفوذه. ما تفعله وتقوم به كنمط حياة تعودت عليه لسنين فصار جزءا من روتينك اليومي، بات يلعب دورًا رياديًا في تحديد الشخص الذي أنت عليه اليوم وما ستكون عليه غدًا. تجاهُل الكثير من الناس لهذه القاعدة البسيطة، هو ما جعلهم يبتعدون أكثر عن تحقيق أحلامهم، ...
حسن الظن من صفات أهل الإيمان
مرتضى الشواف - 16/10/2020م
نعيش في حياةٍ مليئةٍ بالاحداثِ المتنوعه، وممزوجةً بالفرحِ والألم، وكلَ فردٍ مِنا يواجه في حياته مواقف واحداث.. إنها الحياة.
كلُ إنسانٍ يستطيعُ العيش في هذه الحياة والإبحار فيها بروحٍ تملؤها الثقه بالله والتوكل عليه.
إن نظرة التفائل للحياة تفتحُ ابوابُها، وتجعل النفسُ البشرية جميلةٌ مطمئنةٌ فيها.
واذا استسلم الإنسانُ للتشائم فقد تستحوذ عليه الافكار الشيطانه، فيعيش في وسواس وحياةٍ مليئة بالظنون.
فحسنُ الظنِ بالله عبادة قلبية عظيمة، لا يتم إيمان العبد إلا بها؛ لأنها...
التعليم عن بعد
عبد الرزاق الكوي - 16/10/2020م
التعليم هو أثمن شيء يمتلكه الإنسان وتعتز بتحقق أهدافه البلدان وهو المطلب الرئيسي لبناء مجد اي أمة من الأمم، يشاهد ذلك في الظروف القاهرة وقساوة البيئة وصعوبة الوصول للمدارس لوعورة الجبال والمسافات الطويلة والأجواء الماطرة مع كل ذلك يتهافت الجميع باصرارا منقطع النظير من أجل التعلم، فالتعليم رأس المال الحقيقي للفرد والمجتمع والإهتمام به يعتبر من الأولويات الضرورية، لا يجب أن تقف العقبات والتحديات حجر عثرة في طريق مواصلة الدراسة...
بلاسم رسول الإنسانية (ص)
فاضل علوي آل درويش - 16/10/2020م
ورد عن أمير المؤمنين (ع): طبيب دوار بطبه، قد أحكم مراهمه وأحمى مياسمه..» «بحار الأنوار ج 34 ص 240».
لا يمكن لنا أن يحيط معرفة بشخصية أعظم الخلق وأفضلهم (ص) إلا من أوتي الحكمة وفصل الخطاب كأمير المؤمنين (ع)، والذي برع - أيما براعة - في اختصار أهداف البعثة المحمدية بأسلوب وجيز يقرب للأذهان تلك الأدوار المهمة التي عمل من أجلها الرسول الأكرم (ص)، فقد كان (ص) متحملا لمسئولية إصلاح ما...
المثقفون ”محركات أم أعواد في العجلات“
حسن المرهون - 15/10/2020م
المثقفون هم الركيزة الأساس في تقدم المجتمعات واللبنات الأولى لبناء الحضارات، ومنذ فجر التاريخ لعب المثقفون من فلاسفة وأطباء ومهندسين الدور الأهم في التغيير في مجتمعاتهم وقيادة السفينة لمستقبل أفضل. فهم بعد الأنبياء الأكثر تأثيرا على مسيرة الإنسانية. فحديثا نرى اليابان بعد القنابل الذرية قد نهضت من الصفر بسواعد مثقفيها، وكيف استطاعوا إبتداءً من نشر القصة الهادفة والبسيطة والقصيرة لمحو العجز في عقول اليابانيين الى التضحية بالغالي والرخيص لدفع العربة...
بوعينا نجح موسم عاشوراء الاستثنائي
علي حسن آل ثاني - 15/10/2020م
بذكرى رحيل الرسول الأكرم يوم الثامن والعشرون من شهر صفر والذي من خلال هذه المقالة نعزي جميع العالم الإسلامي في كل مكان بهذا الرحيل المؤلم الحزين ونسأل الله أن يوحد كلمة المسلمين وان يكشف هذه الغمة عن هذه الامة. وبانتهاء هذه الذكرى الحزينة ينتهي موسم عاشوراء الحسين لهذا العام والذي جاء استثنائيا بكل المقاييس بسبب جائحة كورنا والتي ضربت العالم بأكمله.
انتهى الموسم بنجاح وذلك بسبب التنسيق المسبق بين أصحاب المجالس...
بضاعة اليوم - اشتهر وذب سلاحك!
هلال حسن الوحيد - 15/10/2020م
كان لدى أمّي - رحمها الله  - خزانة من الأمثلةِ الشعبية لتستخدمها في كلِّ مناسبة. واحد من هذه الأمثال: ”اشتهر وذب سلاحك“. وهو يعني أن الاسم والشهرة تسبق الفعل والقدرة أحيانا، وبعنوان الشجاعة يستغني من اشتهر بها عن حمل السيف والقتال حين يعرف المقاتلون اسمه فيتحاشوه. بعد حوالي 60 سنة من خبرة الحياة؛ لا زلت أكتشف كلَّ يوم كم هو صادق هذا المثل في انطباقه على الماركات وخدمات السيارات المخصصة للأنواع ...
عش الكتب ”2“.. هل سنجده في كل المرافق العامة؟
زكريا أبو سرير - 15/10/2020م
شهدت الساحة الثقافية قبل ما يقرب من أسبوعين تقريبا وبالتحديد في 23سبتمبر 2020، انطلاقة مشروع ثقافي بدون رأسمال وبسيط أسماه مؤسسه عش الكتب، حيث كان برعاية المعلم والكاتب حسن آل حمادة، وقد نصبه أمام سور منزله، وقد نال إعجاب الكثير من أهالي المنطقة وخاصة من هم في الوسط الثقافي، وقد اهتم الإعلام الرسمي والمحلي في تغطية هذه المبادرة الاجتماعية والثقافية الرائعة، مما منحها جانب من التفاعل في أغلب الأوساط الاجتماعية.
وقد...
مع شخصيات الفكر والأدب - الأستاذة صباح عباس آل هاني «4»
ناصر حسين المشرف - 15/10/2020م
رابعاً - الحلقة الرابعة

تجربتي في الحقل الاجتماعي التربوي
1 - خطوات على الطريق
تحركت شرارة الحماس في داخلي وبدأت أُولى خطواتي في سلك العمل الاجتماعي وأنا على مشارف السابعة عشر من عمري كطفل يخطو خطواته الأولى، وانضممت لمؤسسة نسائية تطوعية في منطقتي الهادئة والصغيرة، فقد كنت حينها عنصراً صغيراً في اللجنة الثقافية التي كان على عاتقها إعداد برامج دينية وثقافية وتنظيمها في فترة الإجازات المدرسية للجيل الناشئ، وتحّمل جزء لا بأس به...
الموقف الانساني
محمد أحمد التاروتي - 14/10/2020م
يضرب البعض كافة المبادئ والقيم الانسانية بعرض الحائط، من خلال اتخاذ مواقف مستهجنة تجاه الاخرين، فتارة انطلاقا من الغيرة والحسد، وتارة اخرى نتيجة العداء الشخصي، مما يجعله يتجاهل الصفحات البيضاء، ويركز على النقاط السوداء، بهدف اثارة الرأي العام واستخدام اللغة الهجومية، عوضا من اعتماد اللغة التصالحية في العلاقات الاجتماعية، بحيث تترجم بالتشكيك في جميع تحركات الاخرين، ومحاولة قراءتها بطريقة مغايرة للواقع، الامر الذي يكشف جانبا ”اسودا“ في منظومة القيم الحاكمة ...
هل يعلم الأثرياء والتجار؟... ليتهم يعلمون
عباس سالم - 14/10/2020م
ليس من العدل أن يبتعد البعض من الأثرياء والتجار عن الشراكة المجتمعية، وأن يصبح جل همهم هو جمع الأموال وارتفاع أرقامها في البنوك، من دون المرور على الجمعيات الخيرية والتبرع ولو بالقليل للشراكة المجتمعية ودعم العمل الإجتماعي. لا بدا للأثرياء والتجار في مجتمعنا من النظر إلى المجتمع بعين الاهتمام، والمشاركة في دعم العمل الإجتماعي والخيري، لا سيما وأنهم عاشوا وتربوا واغتنوا في محيطه، ولنأخذ الأعضاء المؤسسين لجمعية سيهات الخيرية وعلى رأسهم ...
تسعى دراسة واسعة النطاق إلى فهم الأسس الجينية لاضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه
عدنان أحمد الحاجي - 14/10/2020م
قد يغير ذلك المواقف الاجتماعية تجاه الحالة
1 ديسمبر 2018
المترجم: عدنان أحمد الحاجي
راجعته الدكتورة أمل حسين العوامي، استشارية طب تطور وسلوك الأطفال
المقالة رقم 323 لسنة 2020
A vast study seeks to understand the genetic underpinnings of ADHD
  ...
بالعلم نرتقي
رضي منصور العسيف - 14/10/2020م
قال تعالى: {يَرْفَعِ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا مِنكُمْ وَالَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ دَرَجَاتٍ ۚ وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرٌ} المجادلة آية «11»
روي عن رسول الله (ص) أنه قال: ”طلب العلم فريضة على كل مسلم، فاطلبوا العلم من مظانه واقتبسوه من أهله فإن تعليمه لله حسنة، وطلبه عبادة، والمذاكرة به تسبيح“ ().
جاء الرسول الأكرم (ص) برسالة «حياة»، جاء قومه برسالة العلم والتفكير وحياة العقول، جاء قومه برسالة النور والضياء والخروج من ظلمات الجهل والموت.
وقد...
النجاح شبح مخيف لأعداء الإبداع
مفيدة اللويف - 14/10/2020م
الإنسان الناجح والمتميز بأدائه في عمله او حتى في حياته سيتعرض حقيقة للأذى دون ارتكاب اي ذنب سوى تميزه وابداعه، فهناك واقعا اناس مرضى يسعون جاهدين لمحاربة هذا الشخص الناجح بكل ما أوتوا من قوة، وعادة تأتي هذه السلوكيات المؤذية من اشخاص هم ادنى مستوى في التعليم او حتى في المهارات، وبالرغم من اننا مجتمع مسلم تربينا على ان نحب لأخوتنا ما نحبه لأنفسنا إلا أن اعداء النجاح مستمرون في...
ما لون قبعتك؟!
كمال بن علي آل محسن - 14/10/2020م
إدورد دي بونو طبيبٌ وعالمُ نفسٍ وفيلسوف مالطي قامَ بتطويرِ برنامجه القبعات الست للتفكير بهدفِ تبسيطِ التفكير، والسماح للمفكرِ بتغييرِ نمطِ تفكيره كلما تغيرَ لونُ قبعته، وقد قسَّم القبعاتِ إلى ست، ولكلِّ واحدةٍ منها لونٌ وسماتٌ خاصة في التفكير، وهي مرتبةٌ على النحوِ التالي:
1 - القبعة البيضاء: عندما يرتدي الإنسانُ هذه القبعةَ وهميًا، فهو يتجهُ بتفكيرهِ إلى الحقائقِ والأرقامِ والإحصائياتِ فقط.
2 - القبعة الحمراء: من يرتديها فعليه أن يتجهَ بتفكيرهِ...
السيدة مريم بنت عمران قدوتنا
فاضل علوي آل درويش - 14/10/2020م
‏قال تعالى: {وَمَرْيَمَ ابْنَتَ عِمْرَانَ الَّتِي أَحْصَنَتْ فَرْجَهَا فَنَفَخْنَا فِيهِ مِن رُّوحِنَا وَصَدَّقَتْ بِكَلِمَاتِ رَبِّهَا وَكُتُبِهِ وَكَانَتْ مِنَ الْقَانِتِينَ}{التحريم الآية 12}.
في ذكر السيدة الطاهرة (ع) والثناء على ما كانت عليه من فضائل وصفات رائعة تأكيد على حقيقة الكمال المتماثل بين الرجل والمرأة، فكلا الجنسين متاح له طريق الرقي وتنمية القدرات التي وهبها الباري له دون استثناء أو تفريق، فهي (ع) حجة ربانية أقامها رب العالمين على عباده في الحث لهم...
تجليات البركة في سيرة رسول الله (ص)
عبد الله اليوسف - 14/10/2020م
إن من أبرز سمات رسول الله سمة البركة والخير على هذه الأمة؛ بل هو أكبر وأعظم بركة على الإنسانية جمعاء، فقد روي عنه أنه قال: «جُعِلَ فِيَ النُّبُوَّةُ وَالبَرَكَةُ» (). وعن الإمام الباقر (ع) في وَصفِ رَسول اللّهِ «ص، قال: «كانَ (ع) بَرَكَةً؛ لا يَكادُ يُكَلِّمُ أحَداً إلّا أجابَهُ» ().
وفي تفسير قوله تعالى: {وَجَعَلَنِي مُبَارَكاً أَيْنَ مَا كُنتُ}() أي «جَعَلَني نَفّاعا أينَ اتَّجَهتُ» ()، كما روي عن الرسول الأكرم.
وعن أبي...
لماذا اللغة الحوزويّة معقدة؟
زكريا الحاجي - 14/10/2020م
كثيراً ما يردني مثل هذا التساؤل: لماذا اللغة الحوزويّة معقدة؟ مع كون الحوزة - كغيرها - لها أدبيّاتها الخاصّة التي تفرضها عليها طبيعة علومها، إلا أنّ تعقيد البيان في عرض الأفكار ليس أمراً عقلائيّاً في حدّ نفسه، وقد يكون ذلك يُنافي غرض إيصال الفكرة لدى المتلقي فيما إذا يمكن تبسيطها، إلا أنّ الكلام في إمكانيّة تطبيق ذلك. السّهولة والصّعوبة في بيان الأفكار من الأمور النّسبيّة، وهي تعتمد على عوامل ثلاث: الأوّل: الفكرة نفسها: ...
معضلة أخلاقية ”‏Ethical Dilemma“
أمير الصالح - 13/10/2020م
في مقتبل العمر سمعنا النقد اللاذع من جهة والتأييد المفرط من جهة اخرى لمقولة ”الغاية تبرر الوسيلة ends justify means“. ومع تقادم الأيام ودخول معترك الحياة، عاصرنا أمور ومشاكل وظروف عمل متقلبة وشؤون حياة مذبذبة، تلمسنا فيها أن الحياة يوم ما تُخضع كل أنسان تحت مقصلة المحك الاخلاقي. بعض تلكم الاسئلة اثارات في النفس نوع من المعضلة الأخلاقية العميقة في اتخاذ قرارات معينة وهنا وددت الكتابة عنها لتكون بمثابة تفكير...
ما أجملنا أصحاء!
هلال حسن الوحيد - 13/10/2020م
ارتخت قبضةُ الشمس قليلا فاستجابت الطبيعة من حولنا، أوراق الأشجار عادت خضراءَ واكتست أزهارا تنتظر الشتاء. وبدت الشواطئُ مرتاحةً لاخضرار العشب مُرحبا بمن يمشي على أطرافه، وحطت الطيورُ المهاجرة رحالها لتغني ألحانَ غربتها البعيدة. وأجمل من عادَ هو الإنسان؛ يمشي ويهرول ويجري راغباً في الصحةِ والعافية ذكورًا وإناثا، صغارًا وكبارا. هذه الحركة تنفع، فهل تخيلت أن يكبر الإنسان ويحتاج - لا سمح الله - أحدًا من الناس يتكفل بحاجاته الخاصة حين تضعف ...
لا تبالي
يسرى الزاير - 13/10/2020م
من منا لم يتعرض في وقتاً ما لمحاولة تحبيط من قبل احدهم، والذي غالباً ما يكون ذالك الشخص على صلة مباشرة بنا. اما ان يكون احد الاقارب او الاصدقاء او الزملاء، قلما يكون غريباً التقيناه صدفة. البعض من البشر لا تحلو لهم الحياة دون تتبع حياة غيرهم، يتحينون اي فرصة لايذائهم او على الاقل مضايقتهم. وبالطبع يتقصدون من يغارون منهم ويحسدونهم. احياناً يستخدمون اسلوباً ناعماً لعوباً من باب المودة والنصح والحقيقة هي ...
مشروع من بداية القرن العشرين: رصيف سفن داخل أسواق القطيف
عبد الرسول الغريافي - 12/10/2020م
إنه المشروع الذي حالت الظروف دون تنفيذه!
مشروع كهذا قد لايخطر على بال الكثير وخصوصا من الجيل الجديد بل وقد يستبعده الجميع منهم نهائيا وخصوصا هؤلاء الذين ولدوا في زمن لم يشهدوا البحر فيه متاخما لأسواق القطيف إذ لم يفصل بينه وبين السوق في تلك الآونة إلا طريقا لايتجاوز طوله الخمسمائة متر وعلى جانبيه عدد من بساتين النخيل تمتد من شاطئ البحر شرقا إلى السوق غربا، فعلى الجانب الشمالي لهذا الطريق...